بحث
Search

الصيام فى رمضان والروماتويد

الصيام في الإسلام هو الامتناع عن أي طعام أو شراب تماما من آذان الفجر إلى آذان المغرب وللصيام في الإسلام أوقات معروفة على مدار العام أهمها شهر رمضان وفي هذه الشهر يصوم المسلمون ثلاثون (أو تسعة وعشرون) يوما متواصلة مرة كل عام

 

الإكثار من تناول بعض الأطعمة في شهر رمضان قد يكون له تأثير سلبي أو إيجابي على نشاط المرض

 

تأثير صيام رمضان على الروماتويد

يقل مستوى نشاط المرض ومدة التيبس الصباحي في مرضى الروماتويد المفصلي في خلال شهر رمضان وقد ظهر ذلك في الدراسات التي أجريب على مرضى روماتويد ويكون الشعور بالتحسن عادة في أواخر الشهر وذلك بالمقارنة للمرضى الذين لم يصوموا والذين لم يتأثر نشاط مرضهم

تشير بعض الدراسات القليلة إلى أن سرعة الترسيب وهي من الدلائل المعملية على مستوى شدة الإلتهاب في مرضى الروماتويد قد تقل في بعض مرضى الروماتويد الصائمين في شهر رمضان

 

تقترح بعض الدراسات أن العامل الأهم في إحداث التحسن في بعض المرضى في شهر رمضان هو الحالة النفسية الإيجابية العامة للمرضى في هذا الشهر والإرتباط الروحاني بالخالق من خلال المواظبة على قراءة القرآن وقيام الليل والتصدق ومساعدة المحتاجين والتأمل والتفكر ومجاهدة النفس وجمح غرائزها فكل هذه الأشياء كفيلة برفع الروح المعنوية للمرضى مما يساعد على تقليل شدة الإلتهاب الروماتويدي وذلك للإرتباط الوثيق بين الحالة النفسية وبين العملية الإلتهابية في مرضى الروماتويد

 

تشير الدراسات أيضا إلى أن صيام رمضان يقلل من شدة التوتر والإكتئاب في المرضى الذين يعانون من هاتين المشكلتين مما يساعد على تحسن حالة المريض

توصى بعد المراكز الطبية بإدراج الصيام كأحد الطرق المساعدة في علاج مريض الروماتويد ونوضح هنا ونؤكد دائما للمرضى أن العلاج الأساسي لمرضى الروماتويد هو العلاج الدوائي ويضاف إلى ذلك طرق مساعدة كثيرة كتعديل نمط الحياة وعمل جلسات العلاج الطبيعي والنظام الغذائي والإهتمام بالحالة النفسية والتمارين الرياضية في حدود المتاح منها

 

يجعل الصيام الشخص أكثر رغبة في تناول الأطعمة الطازجة ويقلل جدا من رغبة المرضى في تناول أي أطعمة معلبة بما لها من أضرار صحية بسبب المواد الحافظة بها

من فرائد الصيام المعروفة أيضا هي خفض ضغط الدم مما يفيد مرضى الروماتويد الذين يعانون أيضا من هذا المرض

 

مواعيد جرعات العلاج في شهر رمضان

بصفة عامة، تصير جرعات الصباح (الإفطار) هي جرعات وقت الإفطار في رمضان وتصير جرعات الغذاء والعشاء هي جرعات السحور

أي تفاصيل أو نصائح أخرى ستعتمد على حالة المريض والمفترض أن يرجع هنا للطبيب

 

بعض الأضرار المحتملة من الصيام

 

في الصيام تقل نسبة المياه بالجسم وقد يؤدي ذلك إلى جفاف بالجسم والذي تكون له تداعيات صحية سلبية جدا خاصة في السيدات الحوامل ومرضى القلب وقصور الكلى أو الكبد ومرضى الصداع النصفي المزمن

لا يوصى عادة لمرضى قرحة المعدة وسوء التغذية الشديد ومرضى إضطرابات كهربة القلب بالصيام بدون إستشارة الطبيب

 

USA